موريتانيا تتسلم من مبادرة “كوفاكس” 69 ألف جرعة من لقاح استرازينكا الألماني

10:06 م, الأربعاء, 14 أبريل 2021
موريتانيا تتسلم من مبادرة “كوفاكس” 69 ألف جرعة من لقاح استرازينكا الألماني

اصوات موريتاضنيا ق نواكشوط) — استلم وزير الصحة الموريتانيي السيد نذيرو ولد حامد دفعة جديدة من اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» المستجد، عبارة عن 69 ألف جرعة من لقاح «استرازنيكا» البريطاني،
وتعتبر اول دفعة مقدمة من مبادرة “كوفاكس” العالمية والتي يرعاها البنك والدولى ومنظمة الصحة العالمية من أجل توفير لقاح مجاني للدول الضعيفة
وقال وزير الصحة في تصريح للصحافة إن موريتانيا «كانت من أوائل البلدان التي انخرطت في مبادرة كوفاكس، وذلك حرصا من السلطات العمومية على المسارعة إلى الاستفادة من هذه المبادرة الرامية إلى حصول على اللقاح بشكل شفاف وعادل».

وكانت المبادرة قد تعهدت بتسليم موريتانيا 20 في المائة من حاجيتها من اللقاح.

وأضاف الوزير أن جهود السلطات «أثمرت»، حين تسلمت موريتانيا «الدفعة الأولى من النسبة المذكورة، وتبلغ هذه الدفعة 69600 جرعة، من لقاح استرازنيكا».

وقال الوزير إن الدفعة الجديدة «ستعزز الحملة الوطنية للتطعيم، التي أطلقت 26 مارس المنصرم، تحت الإشراف الشخصي لرئيس الجمهورية، وبلغ عدد المستفيدين منها حتى الآن أكثر من 5 آلاف شخص، من الفئات ذات الأولوية في التطعيم».

وأوضح الوزير أن الدفعة الجديدة «ستساعد على الوصول إلى نسبة كبيرة من تطعيم المسنين، وأصحاب الأمراض المزمنة، وتوسعة التطعيم ليشمل فئات أخرى في أفق احتمال موجة ثالثة من الوباء».

وتقدم وزير الصحة الموريتاني بالشكر إلى مبادرة كوفاكس، وكل من ساهم فيها، وقال: «نشيد بالجهود التي يقوم بها الشركاء في هذا الإطار، ونأمل أن تتضافر مع جهود الحكومة المقام بها على مستويات أخرى، من أجل الوصول إلى الهدف المنشود وهو تلقيح نسبة 63 في المائة من السكان».
وقد حضر تسليم لهذه الدفعة من اللقاحات سفير الاتحاد الأوروبي وسفير المانيا بالإضافة إلى كل من سفير فرنسا وإسبانيا.