سلطة منطقة نواذيبو الحرة تطلق حملة نظافة شاملة للعاصمة الاقتصادية

1:50 ص, الأحد, 19 سبتمبر 2021
سلطة منطقة نواذيبو الحرة تطلق حملة نظافة شاملة للعاصمة الاقتصادية

(أصوات موريتانيا-نواذيبو): أطلقت سلطة منطقة نواذيبو الحرة  صباح السبت 18/09/2021 حملة نظافة شاملة للعاصمة الاقتصادية نواذيبو يراد لها أن تكون ذات طابع خاص من خلاله يتم ملئ  العجز الحاصل في السطرة على القمامة من قبل شركات النظافة المتعاقدة منذ سنوات مع سلطات المدينة.

الحملة شارك فيها إلى جانب المنطقة الحرة اتحاد التجار وبحضور كافة السلطات الرسمية بالمدينة وعلى رأسهم مدير ديوان والي ولاية داخلت نواذيبو  ومستشارو الوالي إضافة إلى حاكم المقاطعة وممثلي السلطات الأمنية والعسكرية بالولاية، وبإشراف من أطر من سلطة منطقة نواذيبو الحرة على رأسهم المكلف بمهمة عبد الله ولد امبيريك.

المكلف بمهمة لدى سلطة منطقة نواذيبو الحرة عبد الله ولد امبيريك قال في كلمة له بالمناسبة أن الحملة انطلت بالتعاون مع السلطات الإدارية والأمنية، وذلك بعد تهاطل الأمطار وما نتج عنه من تراكم للقمامة ومخلفات القمامة المنتشرة يومية وهو مجهود ينضاف إلى المجهود الذي تقوم به شركات النظافة.

وأكد ولد امبيريك أن الهدف من العملية هو عودة الوجه الحضري للمدينة وإظهارها بمظهر لائق مطالبا المواطنين بالتعاون على أكمل وجه من أجل القضاء على مخلفات الأمطار الأخيرة.

ولد امبيريك أكد أن العملية سيدوم يومين وإذا دعت الضرورة ستتواصل لعدة أيام أخرى مستهدفة كافة الأحياء والشوارع الرئيسية والفرعية .

بدوره مدير ديوان والي ولاية داخت نواذيبو الوالي وكالة  الشيخ ولد الحسن شكر سلطة منطقة نواذيبو الحرة على العمل المقام به  من أجل نظافة المدينة بعد الأمطار الأخيرة التي شهدتها من أجل إعادة المدينة لحالته الطبيعية مطالبا الموطنين التعاون على كافة الأصعدة من إنجاح العملية.

أما الأمين العام لاتحادية التجار أحمد بوبكر سيره شكر في كلمة له المنطقة الحرة على الدور الذي تقوم به من أجل نظافة المدينة مؤكدا مواكبتهم كاتحادية لنظافة المدينة ووقوفهم إلى جانب السلطات في هذه العملية .

تجدر الإشارة إلى أن سلطة منطقة نواذيبو الحرة تسعى منذ فترة إلى استعادة مدينة نواذيبو لألقها رغم كافة العراقيل التي تواجهها وخاصة ماهو بالنظافة وتنظيم الأسواق، إضافة إلى ذلك التحضير لمشاريع كبرى سيكون لها الأثر البالغ على حياة المواطنين في البلد.