منطقة نواذيبو الحرة والمشاريع الهيكلية الكبرى

4:32 ص, الأربعاء, 25 أغسطس 2021
منطقة نواذيبو الحرة والمشاريع الهيكلية الكبرى

أصوات موريتانيا (نواذيبو): أنشأت المنطقة الحرة بمرسوم صادر عن رئاسة الجمهورية في سنة 2013 ، ويعد من أهم المهام المسندة إلى هذا المرفق العمومي ،التخطيط وبرمجة واستصلاح وتطوير الحيز الجغرافي للمنطقة ،وإنشاء شباك موحد لتسهيل جلب المستثمرين، كما أن من مهام المنطقة الحرة  التنسيق مع إدارات الدولة ومؤسساتها.

وبوصفها قطبا تنمويا تقوم بإبرام الاتفاقيات مع المستثمرين الوطنيين والأجانب من أجل تطوير المنطقة، وإنعاش التنمية المحلية التي كانت إلى وقت قريب مهملة من قبل القطاعات المعنية.

وقد صاحب إنشاء مشروع سلطة منطقة نواذيبو الحرة جملة من العراقيل، لكنها لم تستطع التأثير عليه خاصة مع إصرار السلطات العليا بالبلد على استمرار المشروع، والنظرة الطموحة التي تنظر إلى موقع المدينة الجغرافي وعمقها الاستراتيجي.

وفي الفترة الأخيرة ، أخذت سلطة منطقة نواذيبو الحرة وجهة جديدة يأمل الكثير من المواطنين في أن تكون طريقا صحيحا، وهو ما يعمل عليه الطاقم المشرف عليها والمكون من أطر ذووا كفاءة وخبرة في شتى المجالات.

وقد أعلنت المنطقة الحرة في الفترة الأخيرة عن جملة من المشاريع الهامة، وهو ما أظهرته الوثائق التي حصل عليها موقع ومنصة أصوات موريتانيا ،حيث تؤكد الوثائق أنه تم الإعلان عن  مناقصات لمشاريع هامة، ك – بناء مرفق عمومي كبير وهام لمقر سلطة منطقة نواذيبو الحرة: وهو مطلب كان ولازال للمتابعين لأحداث المدينة، ويعتبر أخذ السلطة الحالية زمام المبادرة أمرا مهما وضروريا من أجل أن تكون إدارات ومكاتب سلطة منطقة نواذيبو بشكل جديد وتعود ملكيتها للدولة.

كما يعد – اكتتاب شركة كبيرة لنظافة مدينة نواذيبو على المعايير الدولية المعاصرة قرارا مصيريا، من المنتظر أن يحد من الأصوات التي كانت تنادي بإيجاد حل سريع لقضية القمامة، خاصة وأن عدم قدرة أربع شركات على القيام بمهامها المطلوبة يحيل إلى الوضع الكارثي،  وقد وفق القائمون على السلطة في هذا القرار الهام.

لم يتوقف الأمر على هذا، فبحسب الوثائق فإن سلطة منطقة نواذيبو الحرة عمدت إلى التحضير لمناقصات لمشاريع هيكلية هامة سيتم الإعلان عنها قريبا ،ومنها على سبيل المثال وحسب الوثيقة :

– طريق كبير وعصري لمدخل مدينة نواذيبو علي طول 8 كلم  وعرض يسمح بمرور 4سيارات مع الرصيف والإنارة والأشجار… وهو ما سيجعل من مدخل المدينة على هيئة غير التي كانت عليها قبل وصول الرئيس الجديد، والذي اتخذ قرارا هاما بترحيل سوق الأغنام من مدخل المدينة ، كما سيكون للطريق الجديد العصري أهمية كبرى على البلد بشكل عام لا على العاصمة الاقتصادية فقط.

ومن أهم المنشآت السياحية وحسب الوثيقة : _كورنيش جديد من المطار الي كبانو_ والذي سيغير هو الآخر من واجهة المدينة، وسيجعل منها قطبا تنمويا حقيقيا ومنافسا.

وأعلنت سلطة منطقة نواذيبو الحرة عن أحد أكبر مشاريعها، وهو المشروع الهيكلي الكبير لبناء ميناء الأعماق، والذي سيكون له الأثر على الموقع الجيو استراتيجي للمدينة ، كما سيخفف من البطالة ، أو ربما يكون ركيزة أساسية في القضاء على البطالة في المدينة، وسينافس من خلاله الاقتصاد الوطني الاقتصاد في بعض الدول وخاصة المجاورة .

كل هذه المشاريع تستحق الصبر،ويستحق المواطن الموريتاني أن يراها عيانا كي يستطيع الاطمئنان على مستقبل بلدة، وخاصة من عايشوا الفترات السابقةـ والتي كان البلد يسير فيها في دوامات لانهاية لها.